مناشدة الى الرئيس محمود عباس !

ناشد والد الطفل إبراهيم أشرف حسن أحمد (٧ سنوات) من مخيم المغازي بغزة، الرئيس محمود عباس بمساعدته في علاج طفله الذي دخل في غيبوبة منذ شهر إثر اصابته بصعقة كهربائية أدخلته إلى غرفة العناية المكثفة ووضعه الصحي يزداد سوءا.

وبين الوالد أن عددا من المسؤولين وعلى رأسهم الدكتور أحمد أبو هولي رئيس دائرة شؤون اللاجئين لمنظمة التحرير والدكتور زكريا اللوح مدير العلاج بالخارج في وزارة الصحة بغزة، تدخلوا من أجل تحويل نجله للعلاج في مستشفيات المحافظات الشمالية ولكن كان الرد من وزارة الصحة في رام الله بأن ليس له علاج في مستشفياتها نظرا لحاجته إلى أكسجين من نوع آخر تفتقر له.

وأشار الوالد الى أن طفله يصارع الموت الطفل في مستشفيات غزة على الرغم من عدم تقصير الأطباء في علاجه، ولكن نقص الإمكانيات والعلاج والخبرة يجعله بحاجة ماسة إلى تحويله للعلاج في مستشفيات الخط الأخضر أو في الأردن.

وتمنى من الرئيس تحقيق حلمه بشفاء طفله ومراعاة الحالة النفسية التي يعيشها والتي جعلته في حيرة من أمره، بإصدار تعليماته وتوجهاته للجهات المسؤولة بتحويله فورا للعلاج.

للتواصل: 0599497355

Related posts